logo
الرئيسية / السعودي رعى الحفل الختامي لمهرجان الأغنية الفرانكوفونية وتوزيع الجوائز على المدارس الفائزة في صيدا

السعودي رعى الحفل الختامي لمهرجان الأغنية الفرانكوفونية وتوزيع الجوائز على المدارس الفائزة في صيدا

2014-05-08

بلدية صيدا - المكتب الإعلامي

رعى رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي في القاعة الكبرى للقصر البلدي الحفل الختامي لمهرجان الأغنية الفرانكوفونية الذي نظمه المركز الثقافي الفرنسي في صيدا بالتعاون مع بلدية صيدا ومركز صيدا مول التجاري وبمشاركة طلاب في الحلقتين الأولى والثانية من 10 مدارس في صيدا ومنطقتها تبارت في هذا المهرجان.

حضر الحفل إلى جانب السعودي ، ممثل الرئيس فؤاد السنيورة مدير مكتبه المهندس طارق بعاصيري، ممثل النائب السيدة بهية الحريري منسق عام تيار المستقبل في صيدا والجنوب الدكتور ناصر حمود، السيد محمد القطب ممثلا رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها السيد علي الشريف ، منسق تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا السيد ماجد حمتو، مديرة مركز صيدا مول السيدة ميساء حنوني يعفوري، رئيسة لجنة النشاطات في مجلس بلدية صيدا السيدة عرب رعد كلش، عضو المجلس البلدي المهندس علي دالي بلطة.

وكان في إستقبال الحضور مديرة المركز الثقافي الفرنسي في صيدا  السيدة ليتيسيا بارب، والمنسق السيد محمد عرابي.

بداية النشيد الوطني اللبناني, فكلمة ترحيب من السيدة بارب بإسم المركز الثقافي الفرنسي منوهة بمشاركة المدارس وطلاب الحلقتين الأولى والثانية في هذا المهرجان السنوي للأغنية الفرنسية الذي يهدف لتعليم اللغة الفرنسية من خلال الأغاني.

السعودي

ثم تحدث السعودي ومما قاله: إن  لمن دواعي السرور ان نرى اليوم مهرجانا للأغنية الفرانكوفونية في مدينة صيدا، التي لطالما كانت مثالا في تقبل الحضارات والثقافات الأخرى.

وأضاف : ونحن في  بلدية صيدا وضعنا نصب أعيننا منذ تولي المجلس البلدي الحالي مسألة إعادة الدور الريادي للمدينة على أكثر من مستوى ، لاسيما المستوى البيئي عبر إزالة جبل النفايات والذي أصبح في مراحله الأخيرة ، والمستوى الثقافي عبر توقيع إتفاقية انشاء متحف مدينة صيدا .

إننا اليوم في مهرجان الأغنية الفرانكوفونية بين مدارس صيدا والجنوب والذي تستضيفه مدينة صيدا، نتطلع الى المستقبل، والى توسيع رقعة المشاركة في هذا المهرجان على مستوى كل لبنان. كما أننا في المقابل نتطلع الى يوم تحتضن فيه المدن الاوروبية، مهرجانات للتراث العربي، ونحن على يقين ان لبنان عموما وصيدا خصوصا سيحظون بتمثيل مميز.

توزيع الجوائز

بعد ذلك وزع السعودي ويعفوري وبارب وكلش ودالي بلطة الجوائز والشهادات على المدارس الفائزة على الشكل التالي:

المرتبة الأولى:  ثانوية راهبات ماريوسف في صيدا(الحلقة الأولى) – مدرسة صيدا الوطنية(الحلقة الثانية)

المرتبة الثانية: مدرسة الدوحة التابعة لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا(الحلقة الأولى) – مدرسة مار الياس – درب السيم (الحلقة الثانية)

المرتبة الثالثة: ثانوية رفيق الحريري في صيدا(الحلقة الأولى) – مدرسة الفنون الإنجيلية الوطنية في صيدا( الحلقة الثانية)

وفي ختام الإحتفال قدم ثنائي فرنسي مسرحية غنائية باللغة الفرنسية.

(تقرير: غسان الزعتري ورئيفة الملاح)