logo
الرئيسية / ​السعودي خلال لقائه فريق " نشرة أخبار" دوحة المقاصد – صيدا: تشبثوا بالمقاصد وحافظوا على هويتها لأنها بمثابة الوطن الذي يحفظ مستقبلكم

​السعودي خلال لقائه فريق " نشرة أخبار" دوحة المقاصد – صيدا: تشبثوا بالمقاصد وحافظوا على هويتها لأنها بمثابة الوطن الذي يحفظ مستقبلكم

2021-01-06

غسان الزعتري ورئيفة الملاح / إعلام بلدية صيدا

حط فريق " نشرة أخبار" مدرسة  دوحة المقاصد  التابعة لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا ضيفا على رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي الذي إستقبل أعضاء الفريق في مكتبه بالقصر البلدي لإجراء حديث مسهب معه  بعنوان " من حقي أن أعرف مدينتي من تكون".

وتألف الفريق  من الطلاب في الصف السادس الأساسي: ليا بلولي ومريم بيدس ومحمد شحرور وذلك بحضور ومواكبة مباشرة من مديرة المدرسة السيدة هنا جمعة والأستاذين المشرفين أحمد فقيه وحمزه هبش.

وتمحورت اسئلة الطلاب حول مدينة صيدا وتاريخها وبلديتها ومواضيع لها صلة بالشأن البيئي والإجتماعي وغيرذلك.

الرئيس السعودي  رحب بالمديرة جمعة وبالطلاب أعضاء الفريق وبالمشرفين، لافتا إلى أنه" تتلمذ منذ طفولته في مدرسة المقاصد حتى مرحلة البريفية، ثم أكمل تعليمه في مدارس المقاصد في بيروت" .

وتابع: لقد أصبحت مهندسا كوني من تلامذة المقاصد حيث فتحت جمهورية مصر العربية آفاقا كبيرة لطلبة المقاصد من أجل إكمال تعليمهم الجامعي فيها،  من هنا فإن المقاصد لها فضل كبير عليي أنا شخصيا والحمد لله.

ورسالتي لطلاب الدوحة تشبثوا بتعليمكم المقاصدي وحافظوا على هوية المقاصد لأنها بمثابة الوطن الذي يحفظ مستقبلكم بانتقالكم من الدوحة إلى المقاصد.

وحول تسمية مدينة صيدا قال:  اسم صيدا مشتق من صيد السمك  والصيادين، وتتميز بمدينتها  القديمة وآثارها التاريخية . كما أن فيها معالم  سياحية مثل القلعتين البرية والبحرية . وهناك معالم تراثية كثيرة، وحاليا تجري الأعمال لترميم مبنى  "القشلة"  التراثي .

وحول عودته الى مدينة صيدا وتسلمه لرئاسة البلدية  قال : السبب الرئيسي لعودتي اولا وجود اهلي، ومن ثم تقديم الخدمات لأبناء مدينتي  في هذه المدينة.  ووضعت نصب عيني ازالة جبل النفايات الذي ربض على صدر أهل المدينة لأكثر من 50 عاما ، والحمدلله أصبح مكان الجبل حديقة من اجمل الحدائق على شاطئ البحر المتوسط ومساحتها 35 الف متر مربع اضافة الى انشاء عدد من الحدائق في المدينة.

وتطرق السعودي في معرض رده على أسئلة الطلاب إلى إنشاء معمل النفايات المنزلية الصلبة في محلة سينيق جنوب صيدا , معتبرا أن هذا المعمل شكل أيضا إنجازا للمدينة والجوار  فهو يستقبل ويعالج نفايات 13 بلدية في إتحاد صيدا الزهراني، اضافة الى نفايات مخيم عين الحلوة.

وأشار إلى أن مدينة صيدا تأثرت كما المدن والبلدات اللبنانية بجائحة كورونا ، والتي إجتاحت العالم كله ولا يزال الجميع يرزح تحت وطأتها .

وقال: البلدية تتابع عن كثب تطبيق إجراءات الوقاية وإجراءات التعبئة العامة ونحن نرجو الله عز وجل أن يخلص لبنان والعالم من وباء كورونا، وإلى حين يتحقق هذا الرجاء لا بد من الإلتزام بالإجراءات الصحية والوقائية وأبرزها وضع الكمامة وتطبيق التباعد الإجتماعي .

وتابع: إن وضع الكمامة له أهمية كبيرة في تقليص عدد المصابين،  ونستشهد بما قاله  رئيس شركة اللقاح "فايزر" الذي أكد أن الإلتزام بوضع الكمامة من شأنه أن يبعد العدوى بنسبة 97%. لذلك على الجميع العمل على حماية أنفسهم  بالإلتزام  بـ " الكمامة"  والإجراءات الوقائية مثل النظافة وغسل اليدين والتعقيم ..إلخ

وإعتبر أن العام 2020 "كان عاما مأساويا بالنسبة للبنان ولا سيما ما تعرض له في إنفجار المرفأ الكارثي في 4 آب والذي خلف ضحايا كثيرة وبريئة" .

 ولفت إلى "ان بلدية صيدا كانت، ومن باب الواجب ،  من اوائل البلديات التي قدمت المساعدة بعد انفجار المرفأ من خلال إرسال فرق ومعدات للطوارىء والإنقاذ ورفع الأنقاض، وأيضا تقديم ما أمكن من مساعدة للمتضررين بالتعاون مع الجمعيات الأهلية في المدينة".

وختم الرئيس السعودي "معلقا الآمال على المستقبل والعولمة الجديدة والتكنولوجيا الحديثة التي تمكنت  من " تشبيك" العالم أجمع بعضه ببعض، فكان التواصل السريع بين الناس سمة العصر الحديث الذي نعيشه، ولا ندري ماذا يخبئه المستقبل لنا من تطورات تكنولوجية أخرى لصالح البشرية وتقدمها" .

وفي نهاية اللقاء قدم المهندس السعودي للفريق كتابا عن صيدا مودعا إياهم مع التمني لهم بالتوفيق والنجاح.