logo
الرئيسية / خطة السير الجديدة لوسط صيدا التجاري تحت الإختبار وجولة لجمعية التجار ولجنة تنظيم المدينة لتقييمها ورصد الملاحظات

خطة السير الجديدة لوسط صيدا التجاري تحت الإختبار وجولة لجمعية التجار ولجنة تنظيم المدينة لتقييمها ورصد الملاحظات

2023-01-19

غسان الزعتري

بعد يوم واحد من البدء بتطبيق خطة السير الجديدة التنظيمية لوسط صيدا التجاري التي باشرت بلدية المدينة  تطبيقها إعتبار من نهار أمس بناء لإقتراح من لجنة تنظيم المدينة في مبادرة صيدا تواجه،   قام رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها السيد علي الشريف بجولة ميدانية مشتركة للسوق التجاري شارك فيها مقرر لجنة تنظيم المدينة في صيدا تواجه السيد أمين الحريري،  وقائد شرطة بلدية صيدا المفوض ثالث بدر القوام ،  وأمين المال في جمعية التجار السيد محمود حجازي،  ونائب أمين سر جمعية التجار  وعضو "لجنة تنظيم المدينة في صيدا تواجه " السيد وائل قصب، وعضو اللجنة المهندس يوسف البرناوي.

والهدف من الجولة التفقدية هو مراقبة تطبيق الخطة وفاعليتها، والإستماع إلى ملاحظات وآراء المواطنين والسائقين والتجار حولها، وذلك لتقييم الخطة وتصويب أية نقاط فيها من أجل ان تصب جميعها في تحقيق هدفها الأساس وهو  التخفيف من الازدحامات المرورية على مداخل السوق التجاري، وتسهيل الوصول اليه والخروج منه عبر حصرهما بمسارات محددة ، بالإضافة إلى جملة إجراءات تنظيمة في السوق .

وشملت الجولة المسار القادم من النجمة – شارع ألأوقاف – شارع الندف – نزولا الى شارع الشهداء ( الحسبة القديمة ) ، والمسار الآتي من جهة قصر العدل القديم  والبولفار البحري باتجاه الحسبة القديمة وصولا الى  منطقة القشلة - جامع البراني ثم نزولاً باتجاه " أبو رامي"  والبولفار البحري.

واطلع الوفد ميدانياً وبمؤازرة من عناصر شرطة البلدية على سير تطبيق هذه الخطة واصدائها لدى المواطنين متسوقين وسائقين وأصحاب مؤسسات تجارية ، مستمعين منهم الى ملاحظاتهم حولها تمهيداً لإجراء تقييم أولي لها يأخذ بعين الاعتبار تلك الملاحظات وليبنى على الشيء مقتضاه بالنسبة للخطوات القادمة على صعيد هذه الخطة .

علي الشريف

وفي ختام الجولة قال الأستاذ علي الشريف ان"الهدف من خطة السير الموضوعة هو إعادة تنظيم وهيكلة جديدة للسوق التجاري وللسير فيه ، وهذه الخطة طبعا لا تزال قيد التجربة وطبعا هناك عقبات صغيرة تحتاج لتذليل ولكن أيضا تقتضي تواجد شرطة البلدية وقوى الأمن الداخلي على الأرض بشكل دائم على الأقل  خلال النهار ".

 وأضاف" بالنسبة لنا نعتبر أن هذه الخطة جيدة بأن يتم حصر الدخول والخروج بمكان واحد وهذه مقدمة أيضا لندخل الى السوق التجاري من الجهات الأخرى ونحن حرصنا على أن نأتي لنواكب ميدانياً ونرى اذا كان هناك من مشكلات لمعالجتها ، وايضاً الأخذ بالإعتبار ملاحظات الناس وما اذا كان هناك ما يحتاج لتعديل وتصحيح أو إعادة النظر فيها اذا اقتضى الأمر ، حتى لا نكون اعتمدنا خطة اعتباطية.  وبالتالي أي خطة تريد تنفيذها يجب أن أن تخضع للتجربة ليوم او يومين او اكثر  وان تنفذ بشكل لا يؤذي مصالح الناس وفي الوقت نفسه يساعد بتسهيل حركة السير" .

أمين الحريري

من جهته قال الأستاذ أمين الحريري " نحن كلجنة تنظيم المدينة كنا خرجنا بخطة سير لهذا الشارع الذي نتواجد فيه الآن ، نعتبر ان من شأنها ان تخفف الضغط المروري عن وسط السوق ، وان تجعل حركة السير انسيابية .. لذلك قمنا اليوم بهذه الجولة لنرى أصداء تطبيق هذه الخطة لدى الناس ، وما هي الملاحظات بشأنها لتؤخذ بعين الإعتبار ".

وأضاف" طبعا هذه الخطة  تنفذ بمباركة من رئيس جمعية التجار الأستاذ علي الشريف ورئيس بلدية صيدا الأستاذ محمد السعودي وهيئة متابعة الفاعليات الصيداوية لمبادرة "صيدا تواجه " وبمؤازرة من قوى الأمن الداخلي وشرطة البلدية ".

وتابع" وفي السياق ذاته سيتم التعاطي مع مواقف المركبات والحافلات غير الشرعية ، حيث تبلغنا أن قوى الأمن الداخلي ستتخذ إجراءً بهذا الخصوص، ونحن نعتبر ان موقف الحافلات الذي خصصته البلدية خلف قصر العدل  القديم هو الموقف الشرعي الوحيد ويفترض بالجميع يلتزم به ".

وتوجه الحريري بالشكر لشرطة البلدية الذين " رغم المعاناة والأزمة التي يمرون بها يحرصون على التواجد على الأرض لتنفيذ ومواكبة هذه الخطة ، ونتمنى من كل الذين اعتادوا على نمط معين بالوصول الى السوق التجاري من خلال هذه الطريق او تلك ان يعطوا هذه الخطة فرصة لأنها لمصلحة السوق وتفعيله ".