logo

بيان صادر عن مجلس بلدية صيدا يستنكر بشدة الإساءة والتعرض لقامة وطنية كبيرة كدولة الرئيس فؤاد السنيورة الذي عمل لتنمية ونهوض صيدا ولبنان

2019-11-08
بيان صادر عن مجلس بلدية صيدا يستنكر بشدة الإساءة والتعرض لقامة وطنية كبيرة كدولة الرئيس فؤاد السنيورة الذي عمل لتنمية ونهوض صيدا ولبنان

بلدية صيدا / المكتب الإعلامي

من موقع الإحترام لكل وسائل واشكال التعبير السلمي والحضاري عن صرخات الغضب والوجع لدى مختلف شرائح المجتمع على امتداد الوطن،  يعبر رئيس وأعضاء المجلس البلدي لمدينة صيدا عن  استنكارهم الشديد للإساءة والتعرض لقامة وطنية كبيرة مثل دولة الرئيس فؤاد السنيورة الذي عمل لصيدا وللبنان لسنوات طويلة ولا سيما عندما كان نائباً للمدينة وعمله مع سعادة النائب السيدة بهية الحريري من اجل تنميتها ونهوضها ومعالجة كل مشكلاتها ومتابعة مشاريعها والسعي الدؤوب من اجل تأمين المصادر والموارد التي كان لها الدور الحاسم في تحقيق الكثير من المشاريع والانجازات في المدينة والتي كان دولة الرئيس السنيورة ولا يزال يحرص على تفقد العديد من هذه المشاريع بحضوره شخصيا بين الحين والآخر وبوضع تقرير زمني لتقدم سير العمل فيها .

اننا لا ننسى كيف أزيل جبل النفايات بمكرمة ملكية سعودية وبمسعى مشكور من دولة الرئيس فؤاد السنيورة وكذلك مشاريع أخرى كان لدولة الرئيس الدور الأساسي او الباع الطويل في ان تبصر النور او تستكمل . ومنها على سبيل المثال مشروع متحف صيدا التاريخي الذي قام الرئيس السنيورة بتأمين التمويل للمرحلتين الأولى والثانية منه من دولة الكويت . وكذلك متابعته لمشاريع المرفأ التجاري والقشلة والقلعة البرية وغيرها .

كما لا ننسى الإحتضان الكبير والمؤازرة التي حرص الرئيس السنيورة على تقديمها للمجتمع الصيداوي من خلال مواكبته ودعمه للعديد من الجمعيات والمؤسسات الأهلية والشبابية في المدينة .

اننا اذ نشهد لمدى وفاء ابناء صيدا لتاريخهم وقيمهم الراسخة عميقا في وجدانهم ولتمسكهم الدائم بهذه القيم وتقديرهم لكل قامات ورجالات المدينة الكبار ، نشهد ايضا بمدى الإحترام والتقدير الذي نكنه كمجلس بلدي وكأبناء صيدا لدولة الرئيس السنيورة ولدوره الوطني وعلى صعيد مدينته. .