logo

بلدية صيدا باشرت حملة "سوا منعمل وقاية" ووزعت 2000 حصة مواد تعقيم في منطقة التعمير وفرقها واصلت حملات التعقيم في صيدا القديمة وأحياء مختلفة وتشدد بإجراءات تطبيق المواصفات الصحية

2020-03-25
بلدية صيدا باشرت حملة

 

غسان الزعتري / إعلام بلدية صيدا

في إطار الإجراءات لمواجهة تداعيات وإحتمالات تفشي فيروس كورونا، وتحت عنوان " سوا منعمل وقاية" باشرت بلدية صيدا وبتوجيهات من رئيس بلديتها المهندس محمد السعودي عملية توزيع 2000 حصة مساعدات (مواد تعقيم وتنظيف) على العائلات في منازلهم  في محلة التعمير الشعبية في صيدا.

وأشرف على عملية التوزيع رئيس لجنة الطوارىء في المجلس البلدي الحاج حسن الشماس وعضوا المجلس البلدي الأستاذ محمد القبرصلي والأستاذ كامل كزبر، وذلك بمعاونة  فريق من المتطوعين من مؤسسات وهيئات إجتماعية في صيدا : الرعاية – مؤسسة الحريري – المواساة – كشافة الفاروق  – رابطة الطلاب المسلمين.

وقد واكبت شرطة بلدية صيدا عملية التوزيع في أحياء التعمير وقامت فرق البلدية والمتطوعات والمتطوعين  بإيصال الحصص إلى المنازل .

ولاقت هذه البادرة الترحيب من المواطنين في محلة التعمير.

ومن المقرر أن تستكمل الحملة بتوزيع حصص مساعدات مماثلة في صيدا القديمة .

حملات التعقيم

كما واصلت فرق الطوراىء وورش البلدية  وفوج الإطفاء وبمواكبة من شرطة بلدية صيدا والدائرة الصحية وبإشراف لجنتي الصحة والبيئة والطوراىء البلدية ، حملة التعقيم والنظافة  فشملت أحياء وشوارع وساحات في المدينة،  وتركزت على الأحياء الداخلية في صيدا القديمة  وبمشاركة أيضا من المتطوعين في فوج إطفاء صيدا القديمة .

دوريات للشرطة البلدية

وكثفت الشرطة البلدية دورياتها في أحياء مدينة صيدا وعلى الكورنيش البحري ومختلف الأحياء  وتشددت في إجراءات التأكد من تطبيق الشروط الصحية وعدم التجمع والإزدحام  في المحال والمرافق التي شملها قرار مجلس الوزراء بفتح أبوابها في ظل حالة التعبئة العامة .